8 مارس 2019 / كوورة –  لم يكتفِ النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، بتعليقاته المسيئة لحكام الفيديو بعد خروج فريقه من الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا لمصلحة مانشستر يونايتد.

واحتسب الحكم ركلة جزاء على كيمبيمبي، بعدما اصطدمت تسديدة ديوجو دالوت بيد لاعب سان جيرمان، والتي احتسبها الحكم ركلة جزاء بعد اللجوء لتقنية الفيديو، ليسجل منها ماركوس راشفورد هدف التأهل في الوقت القاتل.

وذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية أن نيمار ظهر ثائرا في الطريق المؤدي لغرف خلع الملابس، ووجه بعض الكلمات الغاضبة للحكام أمام غرفة ملابس الحكام عقب المباراة للهجوم عليهم بعد إقصاء فريقه، لكن بعض من مسؤولي سان جيرمان حاولوا منع النجم البرازيلي.

توماس توخيل، المدير الفني لسان جيرمان، حاول أيضا تهدئة نيمار من غضبه تجاه الحكام.