الرئيسية / سیاسة / بعد صاعقة آرامكو.. كيف وصل اليها رجال اليمن، وأين باتريوت ترامب؟

بعد صاعقة آرامكو.. كيف وصل اليها رجال اليمن، وأين باتريوت ترامب؟

 الأحد ١٥ سبتمبر ٢٠١٩

اعتبر الكاتب والاعلامي عبد الباري عطوان، الهجوم الذي وقع على مركز أعصاب الصناعة النفطية السعودية في ابقيق هريص بالطائرات الحوثية المسيرة، بأنه من اخطر واهم هجوم من نوعه في العالم.

العالم – اليمن

وقال عطوان: لن تتخيلوا ماذا يعني هذا الهجوم ليس فقط على السعودية وانما على العالم بأسره، 7 مليون برميل من النفط يجري معالجتها في مصافي ابقيق وخريص، بمعنى ان كل الاسواق العالمية سوف تتأثر.

ثم تساءل عطوان: اين ترامب وملياراته التي ابتزها تحت عنوان الحماية؟ اين صواريخه “الباتريوت”؟ ولماذا لم ترصدها الاقمار الصناعية الاميركية التي تصور حتى النملة؟ وكيف غيّر “انصار الله” المعادلات العسكرية؟ وما هو مصير شركة أرامكو؟

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com